معايير اختيار مصحة علاج الادمان - مستشفى الأمل تيوب

معايير اختيار مصحة علاج الادمان



معايير اختيار مصحة علاج الادمان

فى كل خطوة نحو مشوار العلاج والتعافي من الادمان.. أصبحت مُطالبًا باتخاذ القرار الصحيح فى الوقت الصحيح، فلا تراجع ولا استسلام.

قرار البحث عن مصحة علاج ادمان يُعد من أصعب القرارات التى لا يمكن إغفال أهمية معايير الاختيار فيها، خاصة مع وجود العديد من المصحات العلاجية منها «القانونية»، ومنها «غير المرخصة».

ولكن هناك معايير أساسية لاختيار مصحة علاج الادمان، وهذا ما سنوضحه من خلال الفيديو التالي..

هى قناعات ممزوجة بخبرات وإمكانات.. لذلك لا تتعامل مستشفى الامل للطب النفسي وعلاج الادمان مع قضية الادمان من باب الصُدفة أو المُغامرة.. لأننا نحمل شعار «أينما تجد الأمل.. تجد الحياة».

فعند بحث العميل عن طوق نجاة للتخلص من الادمان على المخدرات أو الكحول.. لابد أن يضع خريطة ذهنية واضحة لمعايير اختيار مصحة علاج الادمان الأنسب.

»» هناك 6 معايير أساسية لاختيار مصحة علاج الادمان الأنسب..

1- الفريق العلاجي 

»» التعرف على الفريق العلاجي القائم على المكان من حيث التخصصات والإمكانيات العلاجية، هو مرآة المصحة، لأنه يعكس مدى خبرات الأطباء الاستشاريين والمتخصصين فى مواكبة الطرق والوسائل العلاجية الحديثة، وكيفية التعامل بها مع كل حالة، والعبور به إلى بر التعافي.

2- البرامج العلاجية 

»» التعرف على البرامج العلاجية من حيث فاعليتها وتماشيها مع الشروط العلاجية العالمية، وبروتوكولات العلاج النفسي وعلاج الادمان المتعارف عليها حول العالم، هو معيار أساسي، كونه يُسهم بشكل فعال فى استجابة المريض للبرنامج العلاجي الموضوع له من قبل المختصين، على أن يكون هناك شرطًا أساسيًا لنجاح البرنامج، وهو استكماله للنهاية.

3- الخطة العلاجية والتأهيلية 

»» الاهتمام بالخطة العلاجية والتأهيلية للعميل من خلال وضع أهداف تساعده على العيش بسلام في مناطق الحياة الثلاثة الأهم لأي مدمن متعافي، وهي العيش بسلام مع ذاته، معتقداته الدينية، ومع الأسرة والمجتمع، ويكون ذلك عبر بيوت إعادة التأهيل بمراكز مستشفى الامل للطب النفسي وعلاج الادمان، التى يتعلم فيها كيفية استخدام آليات وأدوات جديدة، تمكنه من التفاعل مع الحياة والمجتمع، وأن يُحول أهدافه إلى نتائج ونجاحات مستقبلية.

4- الخدمة الفندقية 

»» لا يوجد علاج دون راحة، ولا توجد راحة دون رفاهية، ولا توجد رفاهية دون إمكانات، لذلك لابد أن يتوافر معيار الخدمة الفندقية لدى مصحة علاج الادمان، من غرف الإقامة المتميزة، والنظام الغذائي المتكامل، والأماكن الترفيهية الجذابة، والمساحات الخضراء الشاسعة، وممارسة الألعاب الرياضية المفيدة.

5- المتابعة الدورية مع الأسرة

»» أهمية هذا المعيار تكمن فى التفاصيل، فكلما التقت التفاصيل وأجابت عن تساؤلات القلق لدى أهل المريض، كلما كانت هناك أريحية بالرغبة فى استكمال مشوار العلاج والتعافي من كل الأطراف، فالتواصل المستمر مع الأهل والمتابعة الدورية مع الأسرة هام للغاية، لأن انفصال العملية العلاجية عن الأسرة يتسبب في كثير من الأوقات في فشلها، وهذا ما توفره مستشفى الامل للطب النفسي وعلاج الادمان من خلال برنامج المتابعة الخارجية.

6- أسعار الخدمات 

»» هو أمرًا طبيعيًا أن تبحث داخل هذه المعايير عن معيار «المادة» أي الأسعار والتكاليف، ولكن يجب أن يكون هناك وضوحًا من البداية من حيث أسعار الخدمات التي تُقدم، وذلك لأن علاج الإدمان لا يستلزم بالضرورة البحث عن مستويات باهظة بدون قيمة علاجية.

فى الأخير .. ونظرًا لقناعتنا وإيماننا في مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الادمان بأهمية هذه الشروط بمراكزنا.. فقد حرصنا على تقديم أعلى مستويات الخدمة العلاجية والفندقية، بالإضافة إلى مزيج من الأسعار يتناسب مع جميع المستويات، وتقديم أحدث وأفضل البرامج العلاجية التي حققت أفضل نتائج حول العالم، وذلك لمساعدة أكبر عدد من مرضى الإدمان، وإرضاء جميع الأذواق والمستويات المختلفة.

إرسال تعليق

0 تعليقات